التخطي إلى المحتوى

هناك الكثير من المشروبات الشائعة التي تحتوي على الكافيين، ويمكننا الإجابة على ما إن كان شرب القهوة مع أو بعد الكحول أو خلطهما يكون آمنًا أم لا من خلال أن نقول بأن خلط الكافيين والكحول بشكل عام هو شيء غير مستحسن، ولكن هناك بعض العوامل التي يجب أن نضعها في عين الإعتبار لفهم ذلك الأمر بشكل أفضل.

ماذا يحدث عند خلط القهوة مع الكحول

كما يعلم الجميع بأن القهوة والكافيين هو بشكل عام منبه يمكن أن يجعلنا نشعر باليقظة، ولكن من ناحية أخرى، يمكن للكافيين بأن يجعلك تشعر أيضًا بالنعاس، وذلك لأنه عندما يتم خلط المنشط مع مواد الإكتئاب، فمن الممكن أن يخفي المنبه تأثيرات الإكتئاب، حيث يمكن أن يؤدي خلط الكافيين مع الكحول إلى إخفاء آثار الإكتئاب من الكحول، ومن الممكن أن تشعر باليقظة والحيوية أكثر مما تشعر به عادة أثناء الشرب.

ماذا عن مشروبات الطاقة

كما نعلم فإن مشروبات الطاقة هي المشروبات التي تحتوي على نسبة الكافيين العالية، بالإضافة إلى ذلك فغالبًا ما تحتوي مشروبات الطاقة على بعض المنشطات الإضافية، وذلك بالإضافة إلى مستويات السكر العالية في هذه المشروبات، حيث تختلف كمية الكافيين في مشروبات الطاقة التي تعتمد على المنتج الفردي، و وفقًا لإدارة الغذاء والدواء، فمن الممكن أن تتراوح نسبة الكافيين في مشروبات الطاقة بين 40 و 250 ملليغرام (ملغ) لكل 8 أونصات.

تحتوي الكمية نفسها من القهوة المخبوزة على ما بين 95 و 165 ملغ من الكافيين، ومن المهم أيضًا أن يتم ملاحظة العديد من مشروبات الطاقة، والتي يمكن أن تأتي في علب 16 أونصة، لذلك فيمكن أن تتراوح الكمية الفعلية من الكافيين في مشروب الطاقة الواحد من 80 إلى 500 ملغ، حيث درس الخبراء في السنوات الأخيرة آثار خلط الكافيين مع مشروبات الطاقة، وقد لاحظوا بعض نتائج خلط إثنين مع زيادة خطر الاصابة و زيادة إحتمال الشراهة.

المشروبات الكحولية التي تحتوي على الكافيين

بدأت بعض الشركات بإضافة المنشطات والكافيين إلى مشروبات الكحول مثل Four Loko و Joose، وذلك بالإضافة إلى المستويات العالية من الكافيين، حيث كانت كل هذه المشروبات تحتوي على نسبة أعلى من الكحول، وقد أصدرت إدارة الغذاء والعقاقير في عام 2010 تحذير لأربع شركات تنتج هذه المشروبات، كما قالت بأن الكافيين الموجود في المشروبات غير آمن، وقامت الشركات إستجابة لهذا البيان بإزالة الكافيين والمنبهات الأخرى من هذه المنتجات.

ماذا عن مصادر الكافيين الأخرى

في حين لا يتم النصح بالخلط بين الكافيين والكحول أبدًا، إلا أنه يمكن أن يكون هناك بعض المجموعات الأقل خطورة من غيرها، والتي تذكر بأنه يمكن للكافيين بأن يُخفي آثار الكحول، وبالتالي فذلك ما يؤدي إلى زيادة نسبة المشروب، ولكن ماذا عن المشروبات التي لا تحتوي على الكافيين مثل مشروبات الطاقة؟

يحتوي الروم وفحم الكوك على ما بين 30 و 40 ملغ من الكافيين، ويمكن أن يحتوي ريد بول والفوتكا بالوقت نفسه أيضًا على ما بين 80 إلى 160 ملغ من الكافيين – ومن المحتمل أن تزيد كمية الكافيين عن ثلاثة أضعاف، وعلى الرغم من أنه يجب تجنب جمع الكافيين مع الكحول بشكل عام، إلا أن تناول القهوة الإيرلندية من حين لآخر لن يؤذيك، وفقط عليك التأكد من تناول هذه المشروبات بإعتدال، وأن تكون على دراية ليس فقط بمحتوى الكحول، وإنما أيضًا بمستويات الكافيين.

ماذا لو إستهلكت الكافيين والكحول بشكل منفصل

يمكن أن يضل القهوة أو الشاي الذي يتم شربه بعد الكحول في الجسم لمدة خمسة إلى ست ساعات، وذلك بالرغم من إنخفاضه ببطء مع مرور الوقت، وإذا كنت تستهلك الكافيين في غضون ساعات قليلة من شرب الكحول، فلا تزال تواجه خطر عدم الشعور بالآثار الكاملة للكحول الذي تستهلكه، ومع ذلك يجب الأخذ بعين الإعتبار بأن محتوى الكافين يمكن أن يختلف إختلافًا كبير بين القهوة والشاي، وذلك تبعًا لكيفية إستعدادهم، كما أن تناول 16 أونصة من القهوة الباردة ليس فكرة جيدة، ولكن من المحتمل ألا يكون لفنجان من الشاي الأخضر 8 أوقية له تأثير كبير.

إذا قمت بخلطها فهل هناك أي أعراض يجب علي مراقبتها

تُعتبر مركبات الكافيين والكحول بأنها مدرات للبول، وهذا يعني بأنها ستجعلك تتبول بشكل كبير، حيث يمكن أن يكون الجفاف في هذه الحالة هو مصدر القلق عند خلط الكافيين والكحول، وقد تشمل بعض أعراض الجفاف ما يلي:

  • الشعور بالعطش.
  • جفاف الفم.
  • التبول الداكن.
  • الشعور بالدوار.

ومع ذلك فقد يكون الشيء الرئيسي الذي يجب مراقبته هو الإفراط في شرب الخمر، والذي يمكن أن يؤدي إلى حدوث صداع سيئ في أحسن الأحوال وتسمم الكحول في أسوأ الأحوال.

في الختام

يمكن أن يحجب الكافيين آثار الكحول، وذلك ما يجعلك تشعر باليقظة أو القدرة أكثر مما كنت عليه بالفعل، ويمكن أن يؤدي هذا الأمر إلى خطر إستهلاك المزيد من الكحول أكثر من المعتاد أو الإنخراط في السلوكيات الخطيرة، ولكن من الأفضل تجنب خلط الكافيين والكحول، وإذا كنت قد إنغمست في بعض الأحيان في مشروب الروم وفحم الكوك أو ترغب في تناول كوب من القهوة قبل الخروج، فعليك أن تتأكد من مراقبة مقدار الكحول الذي تشربه.

المصادر

  1. الكحول الممزوج بالمستويات العالية من الكافيين – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  2. الكحول الممزوج بالكافيين – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  3. المشروبات الكحولية المحتوية على الكافيين – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  4. الجفاف – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  5. إستهلاك مشروب الطاقة وخطر إضطراب تعاطي الكحول – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  6. مخاطر خلط الكحول والكافيين – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  7. الكحول والكافيين – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  8. الكحول المختلطة مع مشروبات الطاقة وخطر الإصابة – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  9. الكافيين أكثر من اللازم – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.
  10. فهم مخاطر جرعة زائدة من الكحول – إطّلع عليه بتاريخ 09/03/2020.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *